أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

ابن الراحل سفيان الشعري :"أبي أنت مثل الملاك الذي يحرسني منذ 13 سنة.." (فيديو)

شارك محمد الحبيب الشعري ابن الممثل التونسي الراحل وأسطورة الكوميديا سفيان الشعري تدوينة عبر حسابه الشخصي فايسبوك، في شكل رسالة إلى والده يعبّر من خلالها على امتنانه له و كذلك حبه واصفا اياه بالملاك الحارس والنور الذي ينير الطريق، مستذكرا ذكرياته الدافئة معه.

و جاء في نص التدوينة :"مثل الملاك الذي يحرسني منذ 13 عامًا، أنت النور الذي ينير طريقي. ذكرياتك العزيزة تدفئ قلبي.. أشكرك على حبك الذي يرشد كل خطوة في حياتي".

التدوينة أثارت تعاطف متابعيه على مواقع التواصل الإجتماعي و كذلك محبي الفنان الراحل سفيان الشعري الذين استذكروا ابتسامته و ترحموا عليه و ذكروا بأنه حقا فنّان استثنائي دخل إلى بيوتهم و ادخل الابتسامة عليهم.

ويعدّ سفيان الشعري من بين الممثلين الكوميديين الأكثر شعبية في تونس، بدأ الشعري نشاطه الفني كتقني ومكلف بالإنتاج في فرقة مدينة تونس قبل أن ينضم إلى عالم التمثيل التلفزيوني والمسرحي حيث أدى دور أحد الأبطال الرئيسيين في السلسلة التلفزيونية الرمضانية الأكثر رواجا شوفلي حل على القناة الوطنية مع الممثل الكوميدي كمال التواتي وذلك عبر تقمصه الدور الشهير "السبوعي".

عمل مع عديد الممثلين التونسيين كالممثلة منى نور الدين وكمال التواتي وكوثر الباردي وحقق أيضا نجاحا كبيرا عبر لعبه دور مهم في السلسلة الهزلية نسيبتي العزيزة.

وفارق الشعري الحياة نتيجة لنوبة قلبية، فجر الثلاثاء 23 أوت 2011 عن سنّ 49 عام لما كان برفقة صديقيه المخرج صلاح الدين الصيد وأحد تقني مؤسسة التلفزة التونسية، فيما كان الجماعة يحتسون قهوة بمدينة سيدي بوسعيد، أحسّ الشعري فجأة بألم حاد وعلى الفور تمّ نقله إلى مصحة الأمان بالمرسى أين وافاه الأجل المحتوم.

الفيديو :





تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-